Version classiqueVersion mobile
OpenEdition Books

Atlas of Jordan

 | 
Myriam Ababsa

الفصل 8 - التفاوتات الإجتماعية وسياسات التشغيل والحد من الفقر

مؤشر التنمية البشرية المعدل في الأردن

مريم عبابسة

Texte intégral

مؤشر التنمية البشرية في الأردن، ومؤشر التنمية البشرية المعدل

1في عام 1990، وضع برنامج الأمم المتحدة للتنمية مؤشر تنمية بشرية مكونا من أمد الحياة المتوقع عند الولادة، ومستوى التعليم، ومعدل الناتج المحلي الإجمالي للفرد. في عام 2011 صنف هذا البرنامج الأردن في المرتبة الخامسة والتسعين عالميا من بين 187 بلدا، بمؤشر تنمية بشرية (HDI) قيمته 0,698، متقدما عن عام 1990 حين كانت قيمة هذا المؤشر 0,591، وحل الأردن بذلك في مقدمة الدول ذات التنمية البشرية المتوسطة (شكل VIII.1). في عام 2010، اعتمد، لأول مرة على مستوى العالم، مؤشر التنمية البشرية المعدل حسب التباين (IHDI). يمثل هذا المؤشر مستوى التنمية الحقيقي. ولم يعد مؤشر التنمية البشرية يستخدم إلا كمؤشر تنمية ممكنة. لم يحصل الأردن إلا على 0,565 كقيمة لمؤشر التنمية البشرية المعدل حسب التباين، وهذا يمثل تراجعا بقيمة 19%، بسبب التباينات الداخلية لكل مؤشر. لم يكن أمد الحياة المتوقع (والذي تراجع 13,1%) هو السبب الرئيسي في هذا التراجع، وإنما التباين في التعليم (الذي تراجع بنسبة 22,4%) والدخل (تراجعت نسبته 21,1%). يلاحظ أن التباينات كبيرة في الدول العربية بفارق يصل إلى 26,4% بين HDI و IDHI JDHR ,UNDP مذكرة توضيحية، 2011.

الشكل 1.VIII: مؤشر التنمية البشرية للدول العربية الرئيسية عام 2010 (بنك بيانات العالم 2011)

الشكل 1.VIII: مؤشر التنمية البشرية للدول العربية الرئيسية عام 2010 (بنك بيانات العالم 2011)

2ما زال أمد الحياة المتوقع عند الولادة للأردنيين يتزايد، فقيمته عام 2011 كانت 73,4 سنة، مقابل 72 سنة عام 2000، و 70,4 سنة عام 1990، و 67 سنة عام 1980. كما حقق الأردن مستوى متقدما في التعليم المدرسي بمعدل 97,6% (مقابل 86,7% عام 1990). وبالتالي، فإن أمية الأشخاص الأكبر من 15 سنة تتراجع تراجعا كبيرا؛ فقد كانت 7,8% عام 2008 (مقابل 17% عام 1990، و 68% عام 1961). وقد محيت الأمية عمليا لمن هم بين 15-24 سنة (0,9%)، ولم يعد يعاني من الأمية سوى الأشخاص المسنين، خاصة النساء القرويات في معان، وادي رم، وادي عربة، وفي نواحي المفرق (شكل VIII.2). وتنحصر المستويات الأعلى لنسب الأشخاص الذين لم يتلقوا سوى التعليم الإبتدائي في المناطق الريفية في الجنوب (الطفيلة، معان، وادي موسى) (شكل VIII.3). يلاحظ أن أصحاب الشهادات الأعلى يتواجدون في المناطق الحضرية في غرب عمان وإربد، وأيضا في الكرك. يمكن تفسير ذلك بوجود مخصصات جامعية (مكرمات بمقاعد جامعية) لأبناء العسكريين، إضافة إلى الطلبة من أصول ريفية بأغلبية من السكان الشرق أردنيين. علما أن نسبة عالية من سكان الكرك ينتسبون إلى القوات المسلحة (شكل VIII.4).

الشكل 2.VIII: معدل الأبنية عام 2008 حسب الأقضية

الشكل 2.VIII: معدل الأبنية عام 2008 حسب الأقضية

الشكل 3.VIII: نسبة المتعلمين حتى المرحلة الابتدائية فقط عام 2008، حسب الأقضية

الشكل 3.VIII: نسبة المتعلمين حتى المرحلة الابتدائية فقط عام 2008، حسب الأقضية

الشكل 4.VIII: نسبة خرّيجي الدراسات العليا عام 2008، حسب الأقضية

الشكل 4.VIII: نسبة خرّيجي الدراسات العليا عام 2008، حسب الأقضية

Table des illustrations

Titre الشكل 1.VIII: مؤشر التنمية البشرية للدول العربية الرئيسية عام 2010 (بنك بيانات العالم 2011)
URL http://books.openedition.org/ifpo/docannexe/image/7785/img-1.jpg
Fichier image/jpeg, 68k
Titre الشكل 2.VIII: معدل الأبنية عام 2008 حسب الأقضية
URL http://books.openedition.org/ifpo/docannexe/image/7785/img-2.jpg
Fichier image/jpeg, 160k
Titre الشكل 3.VIII: نسبة المتعلمين حتى المرحلة الابتدائية فقط عام 2008، حسب الأقضية
URL http://books.openedition.org/ifpo/docannexe/image/7785/img-3.jpg
Fichier image/jpeg, 160k
Titre الشكل 4.VIII: نسبة خرّيجي الدراسات العليا عام 2008، حسب الأقضية
URL http://books.openedition.org/ifpo/docannexe/image/7785/img-4.jpg
Fichier image/jpeg, 150k

© Presses de l’Ifpo, 2013

Conditions d’utilisation : http://www.openedition.org/6540