Version classiqueVersion mobile
OpenEdition Books

Le sacré et le salut à Antioche au IVe siècle apr. J.-C.

 | 
Emmanuel Soler

خلاصة عامة

Les formats HTML, PDF et ePub de cet ouvrage sont accessibles aux usagers des bibliothèques et institutions qui l'ont acquis dans le cadre de l'offre OpenEdition Freemium for Books. L'ouvrage pourra également être acheté sur les sites de nos libraires partenaires, aux formats PDF et ePub. Si l’édition papier est disponible, des liens vers les librairies sont également proposés sur cette page.

Extrait du texte

صور لنا المؤرخ ليبانيوس Libanios مدينة انطاكية من خلال كتابه ا^يوكيكوس Antiochikos الذي!نجزه في عام ٣٥٦ او *٣٦، بأنها مدينة حية، لامعة، جذابة إلى درجة انه [يجب علينا ان نتفهم وسامح كل من تخلى عن اهله او وطنه ت.اثير سحر انطاكية و هاجر إليها، حيث انهم راوا مدينة لا مثيل لها، وكانوا يعلمون انهم لن يستطيعوا ان يجدوا لها مثيل في ا ي مكان]1، وتعد اعيادها الكثيرة واحدا من اسباب ذلك الشغف.

يضاف إلى الصورة المشعة التي اعطانا إياها ليبانيوس عن انط1كية اده1 المدينة المسيحية التى سمى بها المسيحيين للمرة الأولى

بهذا الاسم.

كان الكرسي الألفي لأنطاكية ذو اهمية فائقة إلى حد ان مجمعى مدينة إزنك ٣٢٥ Nicée ومدينة القسطنطينيؤ ٣٨١ الكنسيين اعطوع الرسنمية مانحغ اسط^ف^ انطاكية سطح^ة كانغت تمتد مبدئيا على اقاليم الأسقفيات المدنية في الشرق.

ان كنا نصدق ليبانيوس في ما جاء به، فإن انطاكية مدينة لا نظير لها و قد عرفت كيف تظل فاتنة لزمن طويل بعد القرن الرابع، حيث؛ن عددا جيدا من كاتبي التاريخ تذوقوا شراب انطاكية السحري ودرسوا الحياة الغاية الثرية لهذه المدينة الس.ورية.

111نبحث نحن ايضا بانطاكية بالرغم من اهمية ما كتب...

© Presses de l’Ifpo, 2006

Conditions d’utilisation : http://www.openedition.org/6540